مساهمة المغرب ب5 ملايين دولار في البعثة الدولية لدعم مالي

مغربي

::مؤسس الموقع ::
طاقم الإدارة
3 مايو 2012
10,210
302
83
أعلن المغرب٬ اليوم الثلاثاء٬ خلال مؤتمر المانحين الدوليين لمالي عن مساهمته بمبلغ 5 ملايين دولار في جهود تمويل البعثة الدولية لدعم مالي بقيادة إفريقية (ميسما).

وقال وزير الشؤون الخارجية والتعاون٬ السيد سعد الدين العثماني٬ خلال هذا المؤتمر الذي يعقد بمقر الاتحاد الإفريقي بأديس أبابا٬ إن المغرب قرر تقديم دعم بقيمة 5 ملايين دولار موجه لتمويل البعثة الدولية لدعم مالي بقيادة إفريقية.

وأضاف الوزير أن "المغرب يؤكد مجددا عبر هذا الدعم تضامنه ومساندته المتواصلة مع الشعب المالي الشقيق٬ وكذا دعمه لجهود دول المنطقة والمجتمع الدولي الرامية إلى ضمان استقرار وتنمية مالي وسائر المنطقة".

وذكر الوزير بأنه منذ اندلاع الأزمة في هذه المنطقة٬ كان المغرب وبتوجيهات ملكية سامية٬ أول بلد يرسل مساعدات إنسانية إلى مالي٬ مستحضرا الجهود الكبيرة التي بذلها المغرب٬ الذي كان يرأس مجلس الأمن الدولي برسم شهر شتنبر من العام الماضي٬ من أجل تبني القرار 2085 الذي يسمح بإرسال قوة إفريقية إلى مالي.

وتعد هذه المرة الأولى التي يحضر فيها وزير مغربي أشغال هذه المنظمة ويلقي خطابا بمقرها منذ انسحاب المملكة من الاتحاد الإفريقي.

وكان مجلس الأمن قد طالب صراحة بعقد هذا المؤتمر٬ في قراره رقم 2425٬ من أجل تمويل الصناديق المالية المخصصة لقوات (ميسما) والقوات المسلحة المالية.

وأعلنت مجموعة من الدول خلال هذا المؤتمر٬ تقديم مساهمات مالية للبعثة الدولية لدعم مالي بقيادة إفريقية٬ مؤكدة أن الهدف الرئيس يتمثل في استعادة سيادة مالي على شمال البلاد ومكافحة المجموعات المتمردة.

وأجمع المتدخلون على أن الأزمة المالية تعتبر تهديدا للأمن والاستقرار العالميين٬ ما يتطلب تعبئة الوسائل المالية واللوجيستية لمواجهة المجموعات الإرهابية وتجار المخدرات.

وقرر الاتحاد الإفريقي في البيان الرسمي الذي تم تبنيه عقب انعقاد قمته العشرين أمس الإثنين٬ المساهمة ب 50 مليون دولار في ميزانية البعثة الدولية لدعم مالي بقيادة إفريقية والتي تبلغ 460 مليون دولار.