قصة همزة القطع وخريطة فلسطين فب الإعدادية بقلمي

bouchaib56

::مراقب مغربي ::
طاقم الإدارة
3 أبريل 2013
1,255
311
83
جرس الإعدادية ،إيذانا بالدخول إلى فصول الدراسة.

كان اليوم الثلاثاء،الساعة الثامنة صباحا، والفصل فصل بارد ،عاصف شتوي،حل محله دفء الحجرة ودفء التلاميذ.

يطل علينا أستاذ نحيف الجسم،قصير القامة،ذو لحية بيضاء،يدخن سيجارة ونحن نستهزئ،نضرب على طاولات بأقلام ونتبادل ميساجات في أوراق صغيرة الحجم، ويجول الأستاذ بين الصفوف ليهدأ ضجيج

المشاغبين منا...

ويبدأ درس في: همزة الوصل وهمزة القطع

وتكتب الأمثلة على السبورة،

وبعدها همزة القطع في الأفعال الرباعية والخماسية والسداسية...

وأحاور الأستاذ أن هذه الأفعال أصلا تبدأ بهمزة الوصل.

وأحاول إقناعه أنا وجملة من أصدقائي،

ويستمر في قراءة قواعد سيبوه؛

وأنا لا أتراجع عن دفوعاتي...

وينتقل الى إنتقادي أنا وزملائي وهو يشير الى شجرة قريبة من زجاج الحجرة،

-انظروا الى هذه الأشجار،مثلها في ألمانيا لا تجدوها منحرفة(عوجاء) مقوسة على شكل زاوية حادة مثل هذه التي أمامكم ،بل مستقيمة كعمود الكهرباء،لأن ناسها الألمانيون أناس مستقيمين والطبيعة شبههم مستقيمة أيضا

أما لاحظتم الشجرة هذه عوجاء على شكل زاوية حادة

فهي تشبهكم ،فأنتم أيضا معوجون لستم بمستقيمين...

وسآت لكم في الحصة القادمة ببحوث عن همزة القطع التي تبتدئ بها الأفعال...

وخرج الأستاذ،ولم يزل يبرح الباب إذ انفجر القسم كله بالضحك...
لقد كنا من شعبة علمية وبالتالي لا تهمنا دروس النحو العربية لأن معاملها ضعيف في حين معامل الرياضيات والعلوم الطبيعية والفيزيائية مضعف أضعاف اللغة العرببة...

وفي الحصة الموالية أطلت علينا أستاذة التاريخ والجغرافيا ،الأستاذة فرنسية، والمادة باللغة الفرنسية

كان الدرس دول البحر المتوسط ،والخريطة إسرائلية أمامنا كتب عليها باللاتينية (Israel ) فاحتججنا

ومسح أحدنا إسرائيل وكتب محلها فلسطين

واختنقت الأستاذة مدام Chaubille(شوبي)ونعتناها بالإسرائلية

ونادت عن الحارس العام ليطرد التلميذ الذي كتب فلسطين في خريطة الأستاذة...

علمنا في اليوم التالي أن إسمه في سبورة الإنذارات

توقيف لمدة خمسة عشر يوما...

وتضامننا معه بالوقوف في ساحة الإعدادية

وبدأنا بهتافات فلسطين عربية، والقدس فلسطينية، سيحررها المناضلون من بطش الصهيونية !!!

عاشت فلسطين عربية!!!

عاشت القدس عربية فلسطينية!!!

بقلمbouchaib56