علماء الأزهر يصفون إحتفال المغرب بعيد الأضحى يوم الأحد بجهل بتعاليم الدين

مغربي

::مؤسس الموقع ::
طاقم الإدارة
3 مايو 2012
10,190
282
83
قال الدكتور عيد يوسف، أمين عام الفتوى بالجامع الأزهر، إن احتفال المغرب يوم الأحد بأول أيام عيد الأضحى غير جائز شرعاً، لأنهم يخالفون ما اعتاده المسلمون ويخرقون الإجماع

173.jpg


وأشار يوسف في تصريح لـموقع "صدى البلد" المصري، أنه يجب على أهل المغرب أن يخضعوا في وقفة عرفة وأول أيام عيد الأضحى للسعودية، مؤكدًا أن يوم عرفة عندهم يخالف لما اعتاده المسلمون.

وأفاد أمين عام الفتوى بالأزهر، أنه من المفترض أن يأخذ المغاربة، بالحساب الفلكي للسعودية أولى من انتظارهم رؤية الهلال، طالما أنهم يشتركون في جزء من الليل مع السعودية، منوهاً بأن هذا الأمر خرق لإجماع المسلمين وغير جائز.
واعتبر المتحدث أن صلاة المغاربة للعيد، تعتبر باطلة وكذلك صيامهم ليوم عرفة، منوهًا بأنه "كان من المفترض على أهل المغرب أن يخضعوا في يوم عرفة لحساب السعودية الفلكي حتى لو اختلف معهم حتى لا يخرقوا إجماع المسلمين، مؤكدًا أن كل ما بنى على رؤيتهم غير صحيح".

وفي السياق ذاته، أكد محمد الشحات الجندي، عضو مجمع البحوث الإسلامية، أن احتفال «المغرب» اليوم بأول أيام عيد الأصحى يخالف الدول الإسلامية كلها وليس له أي سند شرعي. ولفت رئيس الجلس الأعلى للشؤون الإسلامية السابق، إلى أن احتفال المغرب يوم الأحد بالعيد شيء غريب وغير مبرر وتفسير الإسلام وفقاً لهوى المملكة، مشيراً إلى أنها الأمر على حد قوله يعد انشقاقًا بين المسلمين.

من جانبها، أفادت الدكتورة إلهام شاهين، أستاذ العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر، أن احتفال المغرب الأحد بأول أيام عيد الأضحى جهل بتعاليم الدين ويخلق نوعاً من الانشقاق بين مسلمي العالم جميعاً. وأردفت بأنه» كلما انتشرت العلمانية في بلد زاد فيه الجهل وعدم الاعتراف بالدين الحنيف وتعاليمه السمحة»، مؤكدة أنه يجب على كل البلاد الإسلامية الاتفاق مع السعودية في الاحتفال بعيد الأضحى المبارك لأنه يأتي بعد وقفة عرفات مباشرة.

وتابعت: أن صيام المغاربة يوم السبت «عرفة» باطل، لأنهم صاموا في أول أيام عيد وهو منهي عنه في الدين، مستشهدة بما رواه أَبوسَعِيدٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ: "نَهَى النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ صَوْمِ يَوْمِ الْفِطْرِ، وَالنَّحْرِ".

الزمزمي يرد على علماء الأزهر.. بخصوص فتواهم في حق المغرب
رد الشيخ عبد الباري الزمزمي على الفتوى المثيرة للجدل لعلماء الأزهر، الذين أبطلوا من خلالها شرعية احتفال المغرب بأول أيام عيد الأضحى المبارك، على اعتبار أنه غير جائز شرعا بحكم أن المغاربة يخالفون ما اعتاده المسلمون ويخرقون الإجماع، وهو ما اعتبره الزمزمي فضولا وتطاولا على حرمة هذا البلد ومقدساته.
وقال الزمزمي في هذا الصدد، إن فتوى علماء الأزهر سياسية بالدرجة الأولى، لأنها تدخل في إطار المصلحة لا غير ، موضحا " نحن نعلم جيدا مدى العلاقة النفعية التي تجمع بين البلدين، خاصة بعد حصول مصر على تمويل مهم من السعودية ، لذا فتواهم لا يمكن اعتبارها سوى باطلة شرعا وقانونا ولا أساس لها من الصحة".

وحول موقفه مما برره علماء الأزهر هاته الفتوى بعدم امتثال المغرب واحترامه للحساب الفلكي للسعودية ، رد الزمزمي قائلا: " غريب أمر هؤلاء الناس، جامعة الأزهر "كطوع غير فالفتاوى" دون أن تعي بأن كلامها غير منطقي ولا ينطبق مع ما هو وارد في السنة، كل ما يمكن قوله إن جامعة الأزهر تنافق السعودية، وفتواها جاءت في هذا السياق."

وأعرب الشيخ الزمزمي في ذات التصريح عن استغرابه مما روجه العلماء المصريون في حق الدولة المغربية، مبديا تساؤله عن سبب عدم تشاورهم مع علماء الدين بالمغرب قبل خروجهم بهاته الفتوى التي وصفها بالمشبوهة على حد قوله، وأردف الزمزمي: " المصريون يعطون الحق للسعودية، علما أن الأخيرة تتلاعب بالهلال وهذا أمر معروف لدينا نحن علماء الدين، لذا كل ما يمكن أن أؤكده أن فتوى الأزهر باطلة وخارج التغطية ولا يعتد بها ..".

يشار إلى أن رؤساء ومسئولي الدول العربية والإسلامية جميعهم اتفقوا على ضرورة الاحتفال بعيد الأضحى مع المملكة العربية السعودية لأنها البلد الذي يقف الحجاج على أرضه..

علماء الأزهر يصفون إحتفال المغرب بعيد الأضحى يوم الأحد بجهل بتعاليم الدين
 

koora

::مغربي ::
20 يونيو 2012
182
7
18
رد: علماء الأزهر يصفون إحتفال المغرب بعيد الأضحى يوم الأحد بجهل بتعاليم الدين

نحن في المغرب نصلي لله ونذبح لله ليس للأزهر ولا للسعودية.
وعندما لم تكن لا وسائل إتصال و لا هاتف هل وجب علينا إنتظار آلحمام الزاجل من السعودية كما ٱن آلسعودية أكثر من مرة أقرت بغلطها في رؤية الهلال و الكل يعترف بأن المغرب لديه أفضل رؤية للهلال كما أن الأزهر لا يعنينا في شيء و فقد مصداقيته منذ أن بدأ يتمسح و يتملق لقاتل المسلمين و يزكيه.