صدور عدد جديد من مجلة القوات المسلحة الملكية العدد رقم 353

مغربي

::مؤسس الموقع ::
طاقم الإدارة
3 مايو 2012
10,129
196
63
صدر مؤخرا عدد جديد من مجلة القوات المسلحة الملكية٬ متضمنا بالأساس تغطية خاصة للزيارة الملكية التي قام بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس شهر أكتوبر الماضي إلى المستشفى الميداني الطبي الجراحي المغربي الذي أقيم بمخيم الزعتري بمحافظة المفرق بالأردن لفائدة اللاجئين السوريين.

كما أفردت المجلة٬ في عددها رقم 353 / شتنبر-أكتوبر 2012٬ ملفا خاصا يسلط الضوء على الأكاديمية الملكية العسكرية٬ باعتبارها مؤسسة خاصة بالتكوين العسكري٬ توفر تعليما جيدا وفق شروط محفزة.

كما خصص هذا العدد الجديد حيزا هاما لمختلف الأنشطة الملكية المعززة بالصور٬ بما في ذلك حفل الولاء الذي ترأسه جلالة الملك في 21 غشت بالرباط٬ والذي يرمز إلى تجذر التقاليد المغربية ويجسد التلاحم بين العرش والشعب٬ وكذا حفل أداء القسم للضباط المتخرجين من مختلف المعاهد والمدارس العسكرية وشبه العسكرية.

وقد ركزت المجلة في افتتاحيتها على العمل الانساني التي تقوم القوات المسلحة الملكية٬ والذي ارتقى "إلى مستوى عال من الاحترافية والكفاءة"٬ خاصة على ضوء المقاربة التي تجسدت خلال زيارة جلالة الملك٬ القائد الاعلى و رئيس اركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية ٬ في 18 أكتوبر الماضي للمستشفى الميداني الطبي الجراحي المغربي بمخيم الزعتري الذي أقيم لفائدة اللاجئين السوريين.

واعتبرت المجلة في تقرير بالمناسبة أن هذه الزيارة الملكية ستعطي لامحالة بارقة أمل لآلاف اللاجئين السوريين٬ خاصة بالنظر إلى الوضعية الصعبة التي يمر بها بلدهم٬ مشيرة إلى أن المساعدات التي قدمت لهؤلاء اللاجئين السوريين٬ تعد "تجسيدا لروح التضامن الفعال الذي أبان عنه باستمرار جلالة الملك" تجاه الشعوب الشقيقة والصديقة متوخيا جلالته بذلك الاسهام في التخفيف من المعانات التي تطالهم.

وفي نفس السياق٬ أبرزت المجلة أن صاحب الجلالة يعد أول قائد دولة يزور مخيم الزعتري بهدف دعم ومواساة المرضى الذين يتلقون العلاج بالمستشفى الميداني المغربي بالمخيم .

ويسلط الملف الأساسي للعدد الجديد للمجلة الضوء على الأكاديمية الملكية العسكرية٬ التي أضحت٬ بفضل عناية صاحب الجلالة بها٬ "تتوفر على كل الوسائل الضرورية الكفيلة بتكوين ضباط المستقبل للقوات المسلحة الملكية وكذا ضباط بلدان شقيقة"٬ مستعرضا بالمناسبة جل المراحل الهامة التي مرت بها الأكاديمية منذ إنشائها في 6 غشت 1956.

كما يركز العدد الجديد أيضا على عدة مواضيع أخرى تتعلق على الخصوص بالتاريخ والصحة والفن والثقافة.