ذات ليـــال

29 مارس 2013
44
1
0
هِيَ لَيْلَةٌ
زَارَنِِي فِيهَا اَلأَرَق
فَسَايَرْتُ اَلسَّهَر
و َبَحَثْتُ عَنْ وَنِيسٍ لِلْعَبَث
وَ لَمْ أُدُرِكْ أَنّهُ مِنْ عَبَثِ اَلقَدَر
كَانَ فَرِيداً ...
هُوَ وَحْدهُ , لَيْسَ لَهُ شَبِيه ...
غَيّرَ أفْكَاري , بَدّلَ أحْلاَمِي ...
دَخَل عَالَمِي , كَسَر هَامَتي ...
فَأَحْبَبْتُه
حَفِظْت كُلّ كَلاَمِه
لاَ
بَل كُلّ كَلِمَاتِه
لاَ
أقْصِدُ كَلّ حَرْفٍ مِنْ حُرُوفِه .
هِمْتُ فِي تَنَاسُقِهَا , فِي مَعَانِيهَا
مَا بَيْنَ .. رُقِيّ وَ سُمُوّ فِكرْ , لرُوحِ مَرَح ...
وَ آهٍ مِنْ غَزل ...
عَشِقْتُ حَتى خِصَامَه
اجْتَمَعَتْ فيِه كُلّ الأضْدَاد
مَا بَيْنَ .. هُدُوءٍ وَ جُنُونٍ , احْتِرَامٍ و مُجُونٍ
قَسْوَةٍ وَ حَنانٍ , لامُبَالَاةٍ و اهْتِمَامٍ
وَ آهٍ مِنْ غُمُوضٍ
هُوَ مَنْ كَسَرَنِي
ذَاكَ الغُمُوض
هُوَ مَنْ اسْتَهْوَانِي
ذَاكَ الغُمُوض
هُوَ مَنْ صَدّ مَنْ هَوَانِي
و َصَدّنِي أنَا
حَبِيبِي اَلأنَانِي
اَليَقِينُ أنّ قَلبَهُ مَشْغُول
وَ مِنْ أشْعَارِه مَهْمُوم
بِأبْيَاته غَدْرٌ وَ مَعْذُور
مَوِْتٌ وَ قُبُور
وُجُودُ وَ اَللاّ وُجُود
اَللاّ أمَلُ وَ مَيْؤوُس
.....
وَ عُدْتُ مِنْ لَيْلَتِي تِلْك
بسَبَبِ أرَقِي ذَاك
بِقَلْب كَسِير
وَ فِكْر شَرِيد
و َتاَبَعْتُ سَيْر اَلأَقْدَار
مُسَاقَةٌ لِمَمْشَى اَلأَفْرَاح
أفْرَاح ....
لاَ أرِيدُها
لاَ أحِسّها
بدُونِه هُو
أرَاهَا أحْزَان
وَ أبْقَى أحِبّه
يَقُول
صَديقًا , لِي أخًا
وَ لاَ أرَاهُ إلاّ
حَبيبًا , لِي أنَا
غَيْرُه اِمتَلَكَني
وَ هُوَ مَلَكَني
وَ اَلحَنِينُ لَهُ وَ لِتلْكَ اَلأَوْقَات
يَبْقَى
وَ مَازَال
خَالِداً
 

كنزة

::مغربية::
6 يوليو 2012
2,484
11
0
مراكش
رد: ذات ليـــال

الله الله على الكلام الجميل
وتبقى الافكار خير جليس عند الارق
او يمكن مجالسة الافكار هي من يسبب الارق هههه
مشكورة اختي ودمتي لنا قلما ينبض بالحياة في منتدانا