دراسة بريطانية : ألم العضلات الروماتزمي يزيد خطر الإصابة بالنوبات القلبية و السكتة الدماغية

مغربي

::مؤسس الموقع ::
طاقم الإدارة
3 مايو 2012
10,210
302
83
كشفت دراسة بريطانية حديثة أن الأشخاص الذين يعانون من ألم العضلات الروماتزمي، وهو مرض شائع بين كبار السن، هم أكثر عرضة لخطر النوبات القلبية والسكتة الدماغية.

14066447831.png


وأوضح الباحثون، فى دراستهم التي نشروا تفاصيلها اليوم الثلاثاء، فى مجلة الجمعية الطبية الكندية (cmaj)، أن العديد من الاضطرابات الروماتزمية، بما في ذلك التهاب المفاصل الروماتويدي، والنقرس، والتهاب المفاصل الصدفي، ترتبط بزيادة الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وللوصول إلى نتائج الدراسة، فحص باحثو الرعاية الصحية الأولية للمسنين في "انجلترا" و"ويلز"بيانات 3249 من المرضى الذين يعانون من ألم العضلات الروماتزمى، و12735 شحصًا لا يعانون من هذا المرض، وليس لديهم تاريخًا للإصابة بأمراض الأوعية الدموية، لمدة وصلت إلى 12 عامًا، وفق مراسل الأناضول.

ووجد الباحثون أن المرضى الذين يعانون من ألم العضلات الروماتزمي لديهم مخاطر أعلى للإصابة بجميع أمراض الأوعية الدموية، بما في ذلك الذبحة الصدرية والنوبات القلبية وتصلب الشرايين والسكتة الدماغية، وكانت المخاطر مماثلة بين الرجال والنساء، وكان الخطر يزداد في السنة الأولى لتشخيص الإصابة بألم العضلات الروماتزمي.

واكتشف الباحثون أيضا أن تداعيات ألم العضلات الروماتزمى، تتزايد بصورة كبيرة بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 50 إلى 59 عامًا، فهم معرضون لخطر أمراض الأوعية الدموية أكثر من غيرهم بخمس أضعاف، مقارنة مع زيادة ثلاثة أضعاف بين المرضى الذين تتراوح أعمارهم بين 80 عاما فأكثر.

وأشار الباحثون إلى أن ألم العضلات الروماتزمي من الأمراض التى يصعب تشخيصها، لكن الكلية الأمريكية لأمراض الروماتيزم (acr)، حددت في عام 2012 بعض الأعراض التى يمكن من خلالها تشخيص الإصابة بالمرض، أهمها وجود ألم وتيبُّس في الكتفين والعضدين وأسفل الظهر والوركين والفخذين، ويستمر التيبُّس فى فترة الصباح حوالى 45 دقيقة على الأقل.