الحكومة المغربية تكلف مزوار بمتابعة ملف إغلاق المقبرة الإسلامية الوحيدة في مدريد

مغربي

::مؤسس الموقع ::
طاقم الإدارة
3 مايو 2012
10,210
302
83
كانت تديرها المغرب منذ الستينيات .

كلفت الحكومة المغربية اليوم الخميس، صلاح الدين مزوار، وزير الشؤون الخارجية والتعاون، بمتابعة وإيجاد الحلول المناسبة لتسوية موضوع إقدام السلطات الإسبانية على إقفال مقبرة المسلمين الوحيدة في مدريد، والتي كانت تديرها القنصلية المغربية منذ الستينيات.

وقال بيان للحكومة صدر عقب اجتماعها الأسبوعي، إنها "تناولت موضوع مقبرة كارينيون بمدريد، وما اتخذته السلطات الإسبانية بشأنها من إجراءات بما في ذلك إقفالها وتوقيف تدخل القنصلية المغربية في تدبيرها، علما بأن هذه الأخيرة كانت تقوم بتدبير المقبرة منذ الستينيات .

وأضاف: تكلف السيد وزير الشؤون الخارجية والتعاون بمتابعة الموضوع وإيجاد الحلول المناسبة لتسويته .

وكانت السلطات المحلية في مدريد قامت في منتصف الشهر الماضي بغلق مقبرة كارينيون ، وهي مقبرة المسلمين الوحيدة بمدريد، وبررت السلطات البلدية هذا الإجراء بكون هذه المقبرة لا تستجيب للقوانين المتعلقة بدفن الموتى، ومعايير المراقبة الصحية .

وقال وزير العدل الإسباني رافييل كطلان، في 26 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، في تصريحات صحفية، إنه منذ خروج هذا المشكل للوجود وأنا في اتصال مع مسؤولي بلدية مدريد التي تقع تحت مسؤوليتها المقبرة ، مضيفا: نحن نقوم بما يلزم لحل هذا المشكل، حتى يتمكن المسلمون الذين يعيشون في المنطقة من دفن ذويهم .