ما الذي تحتاجه لتصبح غنيا دون أن تعمل! الحظ

sharif

::عضو جديد::

غير متصل
#1
سمعنا الحكايات والأساطير في صغرنا عن الأشخاص الذين عثروا على أشياء ثمينة و قيمة وحلمنا أن نختبر هذا الشعور ذات يوم , وهناك بالفعل العديد من الأشخاص عثروا بالفعل على كنوز بالصدفة إليك قائمة تتضمن عشرة من هؤلاء الأشخاص المحظوظين الذين عثروا على كنوز مخفية بالصدفة :

قامت لورا ستوفر بشراء ملصق لفيلم في سوقٍ يقع في سمرفيل وبعد عودتها اكتشفت ملصقًا لفيلم All Quiet on the Western Front وراء قاعدة الملصق الذي اشترته، وتبلغ قيمة الملصق الذي اكتشفته لورا 20 ألف دولار


download.jpg


أثناء تنظيفها لمنزلها وجدت برنيس كاليجو صورة قديمة لفريق بيسبول وعرضتها للبيع بعشرة دولارات على موقع أي باي، ولكن مؤسسة دولية اشترت هذا الكارت مقابل مبلغ 75 ألف دولار


سنة 2009 رجل يدعى تيري هربيرت قام بعمليات تفتيش في أرض بـستافوردشاير في انجلترا باستعمال جهاز كاشف للمعادن، وبينما هو يبحث إكتشف قطعا أثرية ذهبية مدفونة في تلك الأرض. وفي غضون الأيام الخمسة القادمة التي تلت ذلك عثر على 244 قطعة أثرية ذهبية أخرى . وقرر على إثر ذلك الإتصال بالشرطة , وبعد أن حصل على تصريح من قبل مالك الأرض الذي يدعى فريد جونسون، قام بإجراء عملية تنقيب واسعة من أجل العثور على باقي الكنز والتي تم تقييمها بـ3.2 مليون جنيه إسترليني تقاسمها تيري مع مالك الأرض.




قام زوجين من ويسكونسون بشراء لوحة للفنان فان جوخ، وكانوا يعتقدون أنها مجرد نسخة مقادة وبعد أن طلبوا من أحد الخبراء معاينة اللوحة اكتشفوا أنهم يمتلكون اللوحة الأصلية والتي تُقدر ب 1.4 مليون دولار



سنة 1989 قام جامع تحف بإقتناء لوحة فنية بشعة داخل إطار جميل جدا مقابل مبلغ أربع دولارات فقط. وبعد أن قام بفصل اللوحة عن الإطار عثر على نسخة نادرة من وثيقة الإعلان عن الإستقلال خلف اللوحة، وتعتبر وثيقة الإستقلال واحدة من أهم الوثائق بالنسبة لتاريخ الأمريكي، حيث تم إصدارها قبل 240 عام، والتي جاءت كنتيجة لحرب ضروس خاضتها ثلاثة عشر مستعمرة أمريكية ضد الإمبراطورية البريطانية بعد تدهور العلاقات السياسية والدبلوماسية بينهما، والتي تم على إثرها تأسيس الولايات المتحدة الأمريكية وتم إصدار مائتي نسخة آنذاك عن هذه الوثيقة، إلا أنه بقي منها حوالي ستة وعشرون فقط , وقام هذا المحظوظ ببيعها لاحقا مقابل مبلغ 2.4 مليون دولار

hqdefault.jpg

في سنة 2017، قام نيك ميد ذو الخمسة والخمسين عاما بشراء دبابة روسية من طراز T5469 من موقع إيباي مقابل مبلغ 30 ألف جنيه أسترليني، وعندما كان وصديقه الميكانيكي بصدد العمل على ترميمها قاما بفتح الدبابة وقررا تصوير العملية، حتى إذا حدث وعثرا على أي أسلحة يقومان بعدها بعرض الشريط على طاقم تفكيك القنابل
إلا أنه بدلا من العثور على أسلحة عثر نيك على قضبان من الذهب الخالص مخفية داخل خزان الوقود الخاص بالدبابة، والتي بلغ عددها خمسة قضبان يزن كل منها قرابة 6 كيلوغرامات بلغت قيمتها 2 مليون جنيه إسترليني





عام 2007، قام كل من المستثمرين توماس سكولتز ولاري جوزيف بشراء منزل bungalow مهترئ في مدينة نيويورك وبالتحديد في لونغ آيلند مقابل مبلغ 300 ألف دولار، وكانت نيتهما أن يقوما بتصليح المنزل ثم إعادة بيعه لكنهما عند دخولهما للمرأب عثرا على آلاف اللوحات الفنية المرسومة من طرف الفنان الأمريكي الأرميني آرثر بيناجيان، وعندما قام الثنائي بالإتصال بالمالك السابق للمنزل وهي عائلة الفنان، وقاما بشراءها مقابل مبلغ 2500 دولار الذي اتفقا عليه مع عائلة الفنان. وبعد أن قاما بشراء تلك اللوحات، بدأ المستثمران بترميمها وعلى الرغم من كون هذا الفنان لم يتلق أي تقدير معتبر في أيام حياته إلا أن أعماله حظيت بالكثير من التقدير بعد وفاته، وقد تم تقييم أعماله المملوكة من طرف طوماس سكولز ولاري جوزيف بحوالي 30 مليون دولار



علقَت مرساة أحد الصيادين الفلبينيين في بعض الصخور في جزيرة بلاوان وعند محاولة تحرير المرساة عثروا على لؤلؤة تزن ٣٥ كيلوجرامًا وقد بيعت اللؤلؤة مقابل مبلغ 35 مليون دولار


اشترى توني مارهون علبة ملفات بخمسة دولارات من أحد الجراجات ولكنه عثر فيها على أوراق تضم ١٦٢٥ سهمًا في شركة بالمر المتحدة للزيوت، وتبين أن هذه الأسهم تُعطيه ما يُقارب من ١٣٠ مليون دولار من أموال شركة كوكا كولا في شكل أسهم


442097526de6be92c67b40f91a8046ee.jpg

عام 1974 حين كان مجموعة من المزارعين المحليين يقومون بحفر بئر، إكتشفوا جيش كامل من التماثيل الطينية مدفونه تحت الأرض وقد تم دفنهم منذ أكثر من 2000 عام، بخيولهم وأسلحتهم وعرباتهم وهؤلاء هم محاربو التيراكوتا الذين تم دفنهم مع الإمبراطور كين شين هوانج أول إمبراطور للصين، وهو صاحب فكرة بناء سور الصين العظيم وهذا الجيش يعتبره البعض العجيبة الثامنة بعد عجائب الدنيا السبعة
فقد أمر إمبراطور الصين الأول كين شين هوانج ببناء هذا الجيش ليتم دفنه معه عندما يموت، وأمر حينها بأن لا يكون هناك جنديين مُتشابهين في هذا الجيش بأكمله، وهذا ما تم بالفعل ببراعة مثيرة للدهشة. حيث شارك ما يقارب 700 ألف شخص لبناء آلاف التماثل الطينية الغير متشابهة بملامح دقيقة لدرجة مدهشة، ووضعها في أفران تصل درجة حرارتها لألف درجة مئوية، ثم تركها لتبرد وتلوينها وتزيينها
تم اكتشاف ثلاث حُفر حتى الآن، وتضم هذه الحفر ما يقارب الـ 8 ألاف مُقاتل مع إداريين وموسيقيين، و130 عربة بـ520 حصان، بجانب 150 حصان للفرسان ويتوقع الخبراء أن هناك العديد من الحفر التي تحوي المزيد من جنود التيراكوتا ولم تُكتشف بعد
 
أعلى