سامحتك من قلبى...عبارة فى غاية الروعه فهل أنت مستعد لقولها

أمل

::مغربية::

غير متصل
#1
سامحتك من قلبى...عبارة فى غاية الروعه فهل أنت مستعد لقولها ؟


المسامحة
هي عملية تتشافى بها روحك ..

هي عملية فيها خطوات، وربما مطبات فشل وتردد،
وهي عملية تحدث في قلبك وروحك من الداخل .

إن أول إحساس يصيبك هو الإحساس

بالحرية وقبول القضاء والقدر ....

قبول ضعفك وضعف الآخرين وتقبل
أنك بشر وقبول أنك قادر على محاولة

الإحساس الجديد وكأنه أعظم

شيء وليس ضعفاً .......

المسامحة
علامة جيدة .. لا لضعفك بل لقوة

إرادتك في قرار شجاع، ناضج،مثالي ......

المسامحة
هي قدرة على إطلاق مشاعر متوترة

مرتبطة بأمر حصل في الماضي القريب والبعيد ........

المسامحة
هي الوصول إلى نقطة تدرك أنت فيها

أنك لست في حاجة إلى الغضب

ولا للإحساس بأنك الضحية،وبذلك فإن

حياتك بها سلامة وحرية أفضل من السابق .........

المسامحة
هي إنطفاء لرغبة في رد الأذى لمن

آذاك والعيش مع إحساس أخف وألذ

على الروح والعقل .......

المسامحة
هي الوصول إلى قناعة بأن أي

أذية تسببها للآخر لن تشفي روحنا

المجروحة.إن المسامحة هي حرية

للعقل المحبوس بالغضب والألم

ورغبة الانتقال إلى عالم فيه حياة أفضل .....

المسامحة
هي مساعدة نفسك لأن تسير في

الحياة خطوات إلى الأمام بدلاً من

أن تكون واقفاً في ذات التجربة المؤلمة ......


النقطة الأهم أن تعرف أن المسامحة هدية منك إليك
.. أنها شيء تعمله لنفسك حتى تنذها

من وضع أنت تعرف أنه ليس جيداً

ولن يتركك إلا في حال سيئه ........

كلمة جميلة المسامحة تبعث
الامان في قلبي و تبهجه........


ولكن تمالكني إحساس بالحزن لفقدها
على أرض الواقع فكم قليل هم أولئك

الذين يمتلكون القوة والقدرة

على قول كلمة ((( ســامحتك )))


إخوانى...أخواتى....الكرام ......

* أليس العفو والصفح أقوى دليل على الإيمان بالله عز وجل والإيمان بالنفس والإيمان بالحياة ؟!

* أليست القدرة على العفو في حد ذاتها قوة ؟!

* لماذا يجد الكثيرين صعوبة بالغة في النطق بكلمات العفو والصفح عن الآخرين ؟!

* لماذا ينسون أن الكل يخطىء وأن الأنسان ليس معصوماً ؟!

* ماذا تعني لك كلمة ((( سامحتك من قلبي ))) ؟!
* متى تجد نفسك مستعداً لقولها ؟!

* وماهو شعورك عند سماعها؟

دمتم بحفظ الله

م"ن
 

كنزة

::مغربية::

غير متصل
#2
رد: سامحتك من قلبى...عبارة فى غاية الروعه فهل أنت مستعد لقولها

سامحتك من كل قلبي سهلة ان تقولها ولاكن
ان تكون صادقا فيها فهذا صعب بوركتي اختي
على النقل
 

ايقطة

::مغربية::

غير متصل
#3
رد: سامحتك من قلبى...عبارة فى غاية الروعه فهل أنت مستعد لقولها

انا طيبة جدا لدرجة الهبل نعم نعم لدرجه الجنون ولآكن طيبتي ومسامحتي اعتبروها ضعف مني لدرجة الإهانه والحقران والتطنيييييش ( ولآكن الآن والله العظيم لن أسامح من ضرني وتسبب بمرضي ) حسبي الله ونعم الوكيل.
{ شكرا اختي امل عالموضوع}
 

بنت الأمازيغ

عضو ذهبي
طاقم الإدارة

غير متصل
#4
رد: سامحتك من قلبى...عبارة فى غاية الروعه فهل أنت مستعد لقولها

ماذا تعني لك كلمة ((( سامحتك من قلبي ))) ؟!تعنيليي الراحة
* متى تجد نفسك مستعداً لقولها ؟! إمتى ماحسيت أني غلطت فشي حد نقولها أو تفهم كلامي بلغلط نقولها ماعندي مشكل
* وماهو شعورك عند سماعها؟كتعجبني نسمعها أن القلوب تصفات ومابقت هزة فخاطرها
مشكورة أختي أمل
ماطولي غيابك علينا راه كانتشحشوك بزاف
 

بنت الأمازيغ

عضو ذهبي
طاقم الإدارة

غير متصل
#5
رد: سامحتك من قلبى...عبارة فى غاية الروعه فهل أنت مستعد لقولها

انا طيبة جدا لدرجة الهبل نعم نعم لدرجه الجنون ولآكن طيبتي ومسامحتي اعتبروها ضعف مني لدرجة الإهانه والحقران والتطنيييييش ( ولآكن الآن والله العظيم لن أسامح من ضرني وتسبب بمرضي ) حسبي الله ونعم الوكيل.
{ شكرا اختي امل عالموضوع}
فهذي عندك الحق كاتشبهي لبنت الأمازيغ أختي ههههههه
مايبقى فيك الحال ولله خليك كيف أنت تعيشي سعيدة ولله سبحانه يلاقيك مع الناس الطيبة متلك بلا متغير طيبتك على ناس ماتعرفها أصلا
:36_1_39:
 

ايقطة

::مغربية::

غير متصل
#6
رد: سامحتك من قلبى...عبارة فى غاية الروعه فهل أنت مستعد لقولها

ياأختي بنت الأمازيغ انتي بعد طيبه متلي؟ ههههه الله يعطينا على نياتنا لأن الحمدلله مادرنا

الا كل خير ... وإذا كانت الطيبة والتواضع مع الناس البسطاء ( عيبة) فالحمدلله على هالعيوب اللي

فيني.
 
#7
رد: سامحتك من قلبى...عبارة فى غاية الروعه فهل أنت مستعد لقولها




¨°o_O ( كلـي تســامح ,, تفضحنـــي الملامـــح ) o_O°"


مع فائق الأحترام لموضوعك و خاصة لفكرك

مبدعة رائع نقلك،،،
 
أعلى