انطلاق فعاليات رياض آر إيكسبو الدورة التاسعة لمعرض فن العيش بمراكش

مغربي

::مؤسس الموقع ::
طاقم الإدارة

غير متصل
#1
انطلقت٬ اليوم الأربعاء بقصر المؤتمرات بمراكش٬ فعاليات الدورة التاسعة لمعرض فن العيش بالمغرب (رياض آر إكسبو)٬ بحضور وزير الصناعة التقليدية السيد عبد الصمد قيوح٬ وعدد من المهنيين والمهتمين بهذا المجال.

ويشكل هذا المعرض٬ المنظم إلى غاية 31 مارس الجاري٬ مناسبة لتكريم عطاء المعلمين في الصناعة التقليدية٬ رجال ونساء تركوا بصمات واضحة في مجال الصناعة التقليدية٬ ونسجوا ونحتوا بأناملهم٬ بصبر ومتعة وعطاء وسخاء٬ منتجات فنية غاية في الدقة والإبداع شكلت جوهر فن الصناعة التقليدية.

وأكد السيد عبد الصمد قيوح٬ في تصريح للصحافة٬ أن فن العيش المغربي أصبح علامة تصدر وتستورد وتوزع عبر بقاع العالم٬ مشيرا إلى أن هناك ارتباطا وثيقا بين هذا الفن وقطاع الصناعة التقليدية.

وأضاف أن هذا المعرض يكتسي صبغة مهنية بالنظر إلى نوعية المتوافدين عليه من مهندسين ومستوردين وموزعين ومهندسي الديكور٬ ويشكل مناسبة للاطلاع٬ عن قرب٬ على مستوى جودة المنتوجات الصناعة التقليدية وتقوية قدرات البيع والتصدير.

كما يعتبر (رياض آر ايكسبو)٬ الذي أضحى موعدا سنويا لإبراز واستعراض المؤهلات الإبداعية والحرفية للصانع المغربي٬ فرصة لاكتشاف والاطلاع على آخر المستجدات في عالم الديكور والتزيين المنزلي والأثاث٬ والتي تعكس المستوى الإبداعي المتميز لمائة عارض.

ويعكس هذا المعرض٬ الذي يشارك فيه حوالي 80 عارضا٬ والذي من المنتظر أن يزوره حوالي ثمانية آلاف زائر من المهنيين والمشترين والمهتمين بفن العيش٬ بجلاء٬ الدينامية المشهودة على المستوى الوطني فيما يتعلق بالنهوض بالجانب المعرفي للصناع التقليديين المغاربة.

ويستفيد هذا المعرض من شراكة متميزة لعدد من الفاعلين الوطنيين٬ من قبيل وزارة الصناعة التقليدية وفيدرالية مقاولات الصناعة التقليدية والاتحاد العام لمقاولات المغرب ودار الصانع.

ويتضمن برنامج هذه التظاهرة تنظيم لقاء علمي حول موضوع "تمويل تأهيل مقاولات الصناعة التقليدية"٬ بمشاركة الوكالة الوطنية لتشجيع المقاولات الصغرى والمتوسطة ومجموعة البنك الشعبي٬ بهدف بحث آليات خاصة للتمويل والمواكبة من أجل مساعدة المقاولات على تأهيل نفسها.

كما سيتوج هذا المعرض٬ الذي سيخصص اليومين الأخيرين منه للعموم٬ بتنظيم حفل لتسليم الجوائز تتويجا لأفضل الصناع التقليديين الذين تمكنوا من المحافظة على الإرث المعرفي الذي ورثوه عن أسلافهم٬ ومبدعين تفننوا في تنويع إبداعاتهم وابتكاراتهم٬ وتهم هذه الجوائز "مهن الفن" و"الإبداع"٬ فضلا عن تنظيم حفل فني تحت شعار "الشباب يحتفي بالصناعة التقليدية بمراكش".
 
أعلى