انطلاق فعاليات الدورة الأولى لمهرجان الحناء بإقليم طاطا 2013

مغربي

::مؤسس الموقع ::
طاقم الإدارة

غير متصل
#1
انطلقت مساء أمس السبت بفم زكيد (140 كلم شرق طاطا) فعاليات الدورة الأولى لمهرجان الحناء المنظمة من 26 الى 28 يناير الجاري تحت شعار "شجرة الحناء كموروث ثقافي بين صراع البقاء والتطلع إلى سوق الاقتصاد التضامني".

وتميز اليوم الأول من المهرجان المنظم بمبادرة من جمعية باب الخضير للثقافة والتنمية والرياضة والأعمال الاجتماعية والسياحة القروية وإحياء التراث بشراكة مع جمعية فوق القنطرة ومنظمة أيادي بارما (إيطاليا) وجهة أيميليا (رومانيا)٬ بتنظيم معرض للمنتجات الفلاحية المحلية منها الحناء ومستحضرات التجميل المستخرجة منها والتمور والمصنوعات النباتية.

وأكد مدير المهرجان عالي ماش في حفل الافتتاح٬ الذي حضره عامل إقليم طاطا عبد الكبير طاحون والمنتخبين ورؤساء المصالح الخارجية وفعاليات المجتمع المدني٬ أن تنظيم هذه التظاهرة الثقافية والفنية٬ يروم إبراز المؤهلات الطبيعية والثقافية والبيئية التي تزخر بها المنطقة والتعريف بشجرة الحناء والمواد المستخرجة منها باعتبارها رمزا للأفراح والمسرات والأحداث السعيدة في حياة المغاربة.

وقال إن مثل هذه التظاهرات تفسح المجال للجمعيات والتعاونيات المحلية لعرض وتسويق منتوجاتهم وتحفيزهم على تحسين وتثمين المنتجات المحلية وكذا استقطاب فاعلين اقتصاديين للاستثمار في منتوج الحناء وإنعاش الحركة السياحية بالمنطقة.

ومن جهته أوضح رئيس جمعية فوق القنطرة (إيطاليا) بوخبيزة عبد الرفيع أن فكرة تنظيم هذه التظاهرة تبلورت نتيجة عمل مشترك مع الجمعية ونابعة من قناعة وتشبث المغاربة المهاجرين المنخرطين في الجمعية للانخراط في المسيرة التنموية المغربية وتقديم الدعم لمثل هذه المبادرات التي يمكنها أن تعطي إشعاعا وتخلق جوا ثقافيا وفنيا بالمنطقة٬ مبرزا في نفس الإطار أن هذا اللقاء الثقافي سيرفع من قيمة التعارف والتواصل بين مختلف الفاعلين الجمعويين داخل المغرب وخارجه ويساهم في نشر قيم المواطنة والتسامح والتعايش بين مختلف الثقافات .

وأشاد الحبيب الجهبالي عضو بالمجلس الاقليمي بهذه المبادرة التي ستمكن من الانفتاح على مستويات متقدمة للعمل الجمعوي وذلك من خلال تثمين منتوج الحناء والبحث عن فرص تسويقه لتحسين وضعية الفلاح وإنعاش الحركة السياحية بالمنطقة.

ويتضمن برنامج المهرجان٬ تقديم عروض سيتم من خلالها تسليط الضوء على مراحل إنتاج الحناء وقيمته النباتية والثقافية٬ وأهمية الاقتصاد التضامني في تثمين المنتجات المحلية و إشكالية تسويق المنتجات الطبيعية والتقليدية.

وتتميز هذه الدورة التي سيتم خلالها تكريم الفنانة المقتدرة سعاد صابر وعزيز الملياني إطار تقني سابق بالمنتخب الوطني٬ بتنظيم ورشات في الفنون التشكيلية لصقل المواهب الشابة وعروض للفروسية٬ بالإضافة إلى إحياء سهرات فنية تنشطها فرق فلكلورية محلية ومسابقة فن النقش بالحناء.
 
أعلى