المنتخب المغربي يواجه صربيا اليوم وديا إستعدادا لمونديال روسيا 2018

عبدالخالق الكوتاري

::مراقب مغربي ::
طاقم الإدارة

غير متصل
#1
يواجه المنتخب المغربي مساء اليوم الجمعة، منتخب صربيا، بالملعب الأولمبي بتورينو الإيطالية، استعدادا لمونديال روسيا.

ويسعى منتخب الأسود، لتحقيق نتيجة إيجابية، خاصة أنها المباراة الأولى بعد التأهل للمونديال.

وستكون مناسبة للشارع الكروي المغربي من أجل الوقوف على مستوى اللاعبين، خاصة أن الاختبار لن يكون سهلا، لأن صربيا يملك منتخبا جيدا، كما أن أغلب لاعبيه، يمارسون في أكبر الدوريات الأوروبية، لذلك ستكون المواجهة، عبارة عن محك حقيقي ومهم، بالنسبة للمدرب هيرفي رينارد.


وستكون المناسبة لرينارد في مباراة اليوم أمام صربيا، وكذا الودية الثانية أمام أوزبكستان الثلاثاء المقبل، بملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، من أجل اختيار القائمة النهائية، ما يدفع اللاعبون إلى تقديم أفضل مستوياتهم.

ويغيب عن هذه الودية 3 لاعبين، وهم يوسف آيت بناصر وياسين بونو وياسين أيوب بسبب الإصابة.

وسيعتمد رينارد على أبرز لاعبيه، كالمهدي بنعطية وحكيم زياش وكريم الأحمدي وغانم سايس وفيصل فجر ويونس بلهندة.

ويعول المنتخب المغربي على الجالية المغربية المقيمة بإيطاليا، ما يؤكد أن منتخب الأسود سيكون مؤازرا بآلاف المشجعين المغاربة في الملعب، بدليل الإقبال الكبير على التذاكر.

وسيشكل الجمهور المغربي حافزا كبيرا ودفعة للاعبين، من أجل تحقيق نتيجة إيجابية في أولى الوديات، استعدادا لمونديال روسيا الصيف المقب
 
أعلى