الملك محمد السادس يتدخل شخصيآ لأجل استمرار وزراء حزب الاستقلال في الحكومة

مغربي

::مؤسس الموقع ::
طاقم الإدارة

غير متصل
#1
أكدت اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال أنها تشاطر إرادة جلالة الملك السامية في خدمة المصلحة العليا للوطن.

وأضافت اللجنة٬ في بلاغ لها٬ أنها عقدت عقب اختتام أشغال اجتماعات الدورة الثالثة للمجلس الوطني للحزب? اجتماعا استثنائيا طارئا لمتابعة تنفيذ قرار المجلس الوطني القاضي بالانسحاب من الحكومة الحالية.

وقال المصدر ذاته إن "اللجنة التنفيذية التي أوكل إليها المجلس الوطني للحزب تدبير هذه المرحلة? في ضوء القرار التاريخي الهام٬ تقدر عاليا الاهتمام الملكي السامي وحرص جلالته على ضمان شروط الاستقرار? فإنها تعلن التجاوب الكامل لحزب الاستقلال مع إرادة جلالته مؤكدة مشاطرة إرادة جلالته السامية في خدمة المصلحة العليا للوطن".

وأبرز المصدر ذاته أن أعضاء اللجنة التنفيذية أخذوا علما بالاهتمام الملكي السامي بهذا التطور البالغ الأهمية? حيث "بادر جلالة الملك محمد السادس نصره الله بالاتصال بالأمين العام للحزب الأستاذ حميد شباط هاتفيا? وأبدى جلالته اهتماما ساميا بالموضوع وأكد على الأمين العام الإبقاء على وزراء الحزب في الحكومة حفاظا على السير العادي للحكومة علما أن مذكرة في الموضوع سترفع إلى جلالته من طرف الأخ الأمين العام لحزب الاستقلال".

وكان المجلس الوطني لحزب الاستقلال٬ قد قرر في وقت سابق اليوم بالرباط٬ عقب انعقاد دورته العادية الثالثة٬ انسحاب الحزب من الحكومة الحالية.

وأوضح البيان الختامي للمجلس الوطني للحزب أنه يخول في هذا الصدد قيادة الحزب تصريف إعمال ما يستوجب هذا الأمر.
 

AMAGAR

::مغربي ::

غير متصل
#2
رد: الملك محمد السادس يتدخل شخصيآ لأجل استمرار وزراء حزب الاستقلال في الحكومة

المصلحة العليا للوطن لم تظهر الا بعد اتصال الملك بالامين العام ولم يؤخذ بعين الاعتبار عند تصويت المجلس الوطني على قرار الانسحاب
قراءة بسيطة في بيان اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال يكشف تناقضا سياسيا صارخا، فبرلمان الحزب قرر الانسحاب من الحكومة وتفويض اللجنة التنفيذية للحزب تصريف هذا القرار مع الاخذ بعين الاعتبار الفصل 42 من الدستور، بعد ذلك بدقائق ستعقد اللجنة التنفيذية للحزب اجتماعا استثنائيا لتتغير لهجة شباط واتباعه

اذ قال البيان ان الحزب قرر "في ضوء القرار التاريخي الهام تقدر عاليا الإهتمام الملكي السامي وحرص جلالته على ضمان شروط الإستقرار٬ فإنها تعلن التجاوب الكامل لحزب الاستقلال مع إرادة جلالته مؤكدة مشاطرة إرادة جلالته السامية في خدمة المصلحة العليا للوطن".

هذا يطرح اسئلة كثيرة فهل حزب الاستقلال لم يستحضر المصلحة العليا للوطن عند اتخاذ مجلسه الوطني قرار الانسحاب؟ ولماذا لم تظهر "المصلحة العليا للبلاد الا بعد ان اتصل الملك محمد السادس بشباط".

هذا التناقض يظهر ان انسحاب الحزب من الحكومة مجرد لعبة طفولية لحميد شباط <br>

فبيان المجلس الوطني للحزب الذي سبق بيان اللجنة التنفيذية تحدث عن مواصلة اطراف حكومية "العناد في الإستفراد بجميع القرارات الصغيرة والكبيرة٬ والإستحواذ على جميع الملفات المتعلقة بالأوضاع الإقتصادية والإجتماعية٬ وإطلاق العنان للخطابات الشعبوية وممارسة الوصاية على الشعب من خلال التحدث باسمه٬ والتهديد به لممارسة الإبتزاز والتصرف في رئاسة الحكومة كرئاسة حزب٬ وعدم الإكتراث للخطورة البالغة التي تكتسيها مؤشرات الأوضاع الاقتصادية والإجتماعية٬ والإصرار على التباطؤ في تنزيل مضامين الدستور الجديد الذي مثل ثورة حقيقية متميزة ومتفردة٬ مما يحتم على الحزب تحمل مسؤوليته التاريخية في هذا الشأن وفي هذا الظرف الدقيق" فهل المسؤولية التاريخية تعني التراجع عن قرار الخروج من الحكومة
انس العمري الدار البيضاء كود
الاحد 12 ماي 2013 - 10:10
 
التعديل الأخير:
أعلى