الشاب المغربي حسن بركة يعبر بنجاح مضيق البوسفور الذي يربط بين أسيا و أوروبا

مغربي

::مؤسس الموقع ::
طاقم الإدارة

غير متصل
#1
استطاع الشاب المغربي حسن بركة تحقيق حلمه بعبور مضيق البوسفور الذي يربط بين آسيا واوروبا سباحة اليوم الأحد بنجاح . وتمكن سباح المسافات الطويلة، حسن بركة من عبور مضيق البوسفور الشهير، المرحلة الثانية من "رحلة التحدي"، التي ستقوده إلى قطع المسافات الفاصلة بين القارات الخمس سباحة، في ظرف 56 دقيقة و57 ثانية. وجرت هذه المسابقة في إطار الدورة ال 26 لسباق القارات البوسفور، التي عرفت مشاركة 1800 سباح من مختلف القارات والأعمار، والمعتمدة من طرف اللجنة الاولمبية التركية.
واحتل الشباب حسن البركة (26 عاما) المركز 16 في فئته العمرية ، والتي بلغت طولها حوالي 6,5 كلم حيث واجهت السباحين تيارات بحرية قوية بمضيق البوسفور. وقال بركة ، الذي لم يخف فرحته بمشاركته في هذا السباق وعبور المضيق الحافل بالأحداث التاريخية في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إنه يسعى من خلال هذه المبادرة، المنظمة تحت الرئاسة الشرفية لصاحبة السمو الملكي الأميرة للا حسناء، رئيسة مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة ، إلى "المساهمة في الجهود الرامية إلى تعزيز صورة بلدي في القارات الخمس ورفع الراية المغربية عالية ، والتحسيس بحماية البيئة" . وأوضح بركة أن الأهداف من وراء هذه المبادرة "ليست فقط رياضية، بل تتعداها إلى إشاعة قيم التضامن والعطاء وروح المواطنة وتحقيق الإنجازات وحماية البيئة، إضافة إلى ترويج صورة جيدة عن المغرب".
وبعد جبل طارق ومضيق البوسفور، سيقوم بركة بقطع المسافة الفاصلة بين جزيرتي ديوميد الصغرى والكبرى بين ألاسكا الأمريكية وروسيا، وهي بحسب بركة "أقصر مسافة (6 كيلومترات) لكنها الأصعب بحكم درجة الحرارة المنخفضة في هذه المنطقة" (بين 0 و 4 درجات)، قبل الدخول في المغامرة البحرية بين أوقيانوسيا وآسيا (حوالي 20 كم) في شتنبر المقبل والبحر الأحمر بين إفريقيا وآسيا (بين 22 و 25 كم) في أكتوبر من نفس العام. وأعرب بركة عن ارتياحه لعبوره المضيق، الذي يفصل بين أكبر المدن في تركيا، والمشاركة في سباق مضيق البوسفور القاري 2014، والذي تم تنظيمه بالتعاون مع سفارة المغرب في تركيا. واعتبر السباح المغربي أن نجاح تجربته السابقة بقطعه مضيق جبل طارق في شهر يوليوز الماضي، شجعته على مواصلة التحدي ورفع سقف طموحاته في مناطق أخرى من العالم.
يشار إلى أن بركة تخصص في قطع المسافات الطويلة سباحة، بعد أن سبق له المشاركة في السباقات الثلاثية (ترياثلون)، كما أنه مارس رياضة الجودو، والريكبي في البطولة الإسبانية.
ورحب سفير المغرب في تركيا السيد محمد لطفي عواد بالبطل المغربي خلال استقباله في مقر السفارة بأنقرة وهنأه بهذه المبادرة غير المسبوقة التي ستضع المغرب في خانة السباحين القلائل الذين نجحوا في هذا التحدي الذي يربط سباحة بين القارات الخمس.
ويهدف حسن بركة من خلال الربط بين قارات العالم سباحة، في مشروع رياضي عالمي غير مسبوق، إلى إبراز أهمية حماية البيئة والمحافظة على البحار من التلوث، ناهيك عن رغبته في الربط بين ثقافات العالم والشعوب.
 

bouchaib56

::مراقب مغربي ::

غير متصل
#2
رد: الشاب المغربي حسن بركة يعبر بنجاح مضيق البوسفور الذي يربط بين أسيا و أوروبا

الشاب المغربي 26سنة عبر مضيق البوسفور سباحة انجاز تاريخي حققه وهو شرف له وللمغرب
هذا يعني ان للشاب مستقبل واعد بالعطاءات ومن خلال استجوابه له طموحات اخرى ينوي تحقيقها
فهنيئا لنا بهذا الربح الرياضي بفضل هذا الشاب الرتبة16بين دول العالم باسره
طوبى لنا بهذا الانجاز الرائع لتضاف السباحة الى ارقامنا القياسية في المسافات التي حققناها
 
أعلى