الجنود المغارب وشجاعتهم في حملة تحرير اوربا من النازية والفاشية و محرر البلاد المغفور له محمد الخامس

bouchaib56

::مراقب مغربي ::

غير متصل
#1
الجنود الرماة المغاربة في الموعد بساحة الحرب
التحقت فرق عسكرية مغربية من الجنود المغاربة بما فيهم فيلق الرماة وفيلق المدفعية وفيلق الهندسة بالجبهات الحربية الامامية لقتال الفاشية والنازية في منطقة الجزائر وتونس والبحر الابيض المتوسط وفي الاراضي الاوربية بدءا من صقلية وايطاليا ثم فرنسا وبلجيكا والمانيا .... وفي جبال الالب والاودية من جهة الراين والدانوب والسين
وفي ظروف مناخية قاسية من برد وثلوج ورغم ذلك فقد ابان الجنود المغاربة عن شجاعة حربية عالية اعترف بها
الاعداء والحلفاء
وبالرغم من خسائر بشرية في صفوف الجنود المغاربة التي ناهزت 2883 من القتلى و12495 من الجرحى و474 من المفقودين
فان المشاركة المغربية ساهمت في تحرير اوربا من سيطرة الانظمة الديكتاتورية الفاشية والنازية
وجسدت تضحية غالية من المغرب لترسيخ قيم السيادة والعدالة والحرية و السلم
ووشحت صدور الجنود المغاربة باوسمة الشرف والشجاعة واعتبر قائد البلاد السلطان محمد الخامس رمز الحرية ورفيق
التحرير
فقد المغرب عدة ضحايا من صفوف جنوده من قتلى وجرحى ومفقودين بسبب مساهمته الى جانب الحلفاء لتحرير اوربا من النازية والفاشية




محمد الخامس رفيق التحرير
رغم وجود المغرب تحت الحماية الفرنسية والاستعمار الاسباني في الوقت الذي اندلعت فيه الحرب العالمية الثانية في اوربا كان المغفور له محمد الخامس يتوفر على جيش كبير من المغاربة الغيورين على وطنهم والذين كانوا يناضلون من اجل استقلال المغرب من الاستعمار فعندما احتل الالمان فرنسا في شهر يونيو 1940 فرح بعض المغاربة لهزيمتها وطالبوا بمحالفة المانيا
وكان المغفور له محمد الخامس قد فضل الوقوف الى جانب الحلفاء الملتزمين بالديموقراطية التي كان مؤيدا لها وكان ضد كل انواع الظلم والديكتاتورية
والكثير من المغاربة يتذكرون مؤتمر انفا الذي عقد في يناير سنة1943 بالدارالبيضاء والذي حضره كل من المغفور له "محمد "الخامس وبجانبه ابنه ولي العهد المولى "الحسن الثاني "والرئيس الامريكي "روزفلت" ورئيس الوزراء البريطاني "ونستون اتشيرشل"

الذين اجتمعوا لتوحيد الخطة العسكرية ضد دول المحور المانيا وايطاليا واليابان
"وكانت المانيا اكبرهم شانا واشدهم قوة وعلى راسهم النازي الالماني "هتلر
التتمة لمسيرة المغفور له محمد الخامس يتبع










 
التعديل الأخير:
أعلى