الجرائد المغربية : الصادرة يوم الأربعاء 10 يونيو 2015

مغربي

::مؤسس الموقع ::
طاقم الإدارة

غير متصل
#1
أخبار اليوم المغربية

أفادت أن المسؤولين عن الشأن المحلي بمدينة طنجة أجمعوا خلال اجتماع لهم، على اعتماد المروحيات في المناطق المحيطة بطنجة، ورش المبيد في الأودية وفي الأماكن التي يوجد فيها البعوض، وكذا الإعتماد على الرصاص لإعدام الكلاب الضالة بالمدينة.

وفي مادة أخرى، قالت ذات الجريدة أن أهالي غرقى وادي الشراط يمتنعون عن متابعة رئيس نادي النور لفنون القتال، مصطفى العمراني، بعدما طلب منهم الدرك الملكي ذلك لمتابعته بتهمة الإهمال المؤدي إلى وفاة قاصر، في وقت مازال العمراني معتقلا بالصخيرات إلى حين تحديد المسؤوليات في حادث أودى بحياة 11 طفلا بينهم 5 مازالوا مفقودين. وأضافت "أخبار اليوم" أن سيارات الإسعاف تأخرت بنحو ثلاث ساعات، وأن لافتة المنع من السباحة أزيلت منذ سنوات من الشاطئ.




الصباح


أفادت أن الحكومة تستعد لبيع مكتب المطارات بهدف ضمان فاعلية أكثر للقطاع، إذ يوجد المشروع قيد الدرس لدى لجنة شكلت بوزارة الإقتصاد والمالية، تضم أطر الوزارة وعددا من المعنيين بهذا الملف.. وأوضحت مصادر الجريدة أن الأمر لا يتعلق بخوصصة المكتب على الطريقة التقليدية، بل سيتم تفويض تدبير المؤسسة في إطار عقود الشراكة بين القطاعين العام والخاص، ويرتقب أن يكون العرض جاهزا في غضون السنة المقبلة، تضيف المادة الصحفية.
تطرقت نفس الجريدة للإستنفار الذي شهدته مصالح حفظ السلامة الصحية للمنتجات الغذائية بمدينة فاس بهدف محاصرة نبتة ذات أصول أمريكية، لها تأثيرات جانبية خطيرة اقتحمت المجال الترابي للمدينة بعد العثور عليها بموقع قريب من وادي فاس، وتهدد أهلها ومواردها المائية وغطاءها النباتي في ظل تخوفات كبيرة من امتدادها إلى نهر سبو، بالنظر للسرعة القياسية التي تتوسع بها بمواقع قريبة من مجاري المياه.
وكتبت "الصباح" أيضا أن رئيس الحكومة والأمين العام لحزب العدالة والتنمية، عبد الإله بنكيران، سيعقد يوم السبت المقبل لقاء تواصليا مع أركان جيشه الإلكتروني المتخفي في شبكات التواصل الإجتماعي، أو ما يسمى الذراع الإلكتروني للحزب الإسلامي وحركة الإصلاح والتوحيد وباقي تنظيماتهما الموازية الذين يفوق عددهم 400 ألف، ويخوضون على مدار الساعة حروبا منظمة دفاعا عن الحزب والحكومة والتصدي لجميع المواقف المعادية لهم.




المساء

أشارت إلى التنسيق الإستخباراتي بين كل من المغرب وإسبانيا وفرنسا لمواجهة "داعش ليبيا"، بحيث نقلت تقارير أمنية أن المغرب قام بتنسيق أمني وتبادل للمعلومات الإستخباراتية مع عدد من الدول التي ترى أن الأوضاع في ليبيا تشكل تهديدا مباشرا لها ولأمنها القومي.

وكتبت ذات الجريدة أن معهد باستور للتحاليل الطبية بالدار البيضاء يرفض إجراء تحاليل طبية لفائدة حاملي بطاقة المساعدة الطبية "راميد" ممن يتلقون العلاج بالمستشفى الجامعي ابن رشد، ويتم توجيههم نحو المعهد لاجراء تحاليل مخبرية بسبب تعذر إجرائها بداخل المركز الإستشفائي لغياب بعض المواد التي تستعمل في التحاليل للكشف عن بعض الأمراض، والتي ترتبط في الغالب بالسرطانات.
وجاء في "المساء" أيضا أن شرطيا تم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية، تمهيدا للشروع في تفعيل المسطرة القضائية في حقه بعد تورطه في حادث سير مميت، ويتعلق الأمر بشرطي يعمل بمركز باب سبتة الحدودي.
وفي خبر آخر، ذكرت نفس الجريدة أن مرضى السكري بإنزكان مهددون بالموت جراء نفاذ مخزون "الأنسولين" في جل المراكز الصحية والصيدليات بالإقليم، في حين لازالت تجهل الأسباب الحقيقية لاختفاء هاته المادة الحيوية.



الأحداث المغربية


أفادت أن هيأة التحكيم الوطنية التي يرأسها البرلماني والمحامي محمد بن عبد الصادق لم تتوصل بعد بأي وثيقة من الأمانة العامة للحزب للنظر في قضية أفتاتي.. وأضافت الجريدة، نسبة إلى مصدرها، أن ملف أفتاتي يرجح إحالته على هيأة التحكيم خلال هذا الأسبوع للنظر في ما سمته مخالفات تنظيمية وقع فيها.
ووفق ذات اليومية فإن عضو المكتب السياسي لحزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية وكاتبه الجهوي بجهة مكناس تافيلالت، سعيد شباعتو، يقود من ميدلت تمردا للإتحاديين ضد إدريس لشكر، بحيث وجه اشباعتو رسائل لأتباعه يدعوهم فيها للإستعداد للإنسحاب من حزب القوات الشعبية والإلتحاق بشكل جماعي بحزب التجمع الوطني للأحرار.
 
أعلى