التوقيع على مذكرة تفاهم بين المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية والمؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأول

مغربي

::مؤسس الموقع ::
طاقم الإدارة

غير متصل
#1
تم اليوم الخميس بالرباط التوقيع على مذكرة تفاهم بين المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية والمؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي لدمج اللغة الأمازيغية في التعليم الأولي (3-6 سنوات). وتهدف هذه الاتفاقية التي وقعت في اختتام اليوم الدراسي الذي نظمه المعهد حول الأمازيغية والتعليم الأولي، إلى إدماج اللغة الأمازيغية في مؤسسات التعليم الأولي التي تعد مرحلة هامة في مسلسل تعليم وتكوين شخصية الطفل.
وقال عميد المعهد السيد أحمد بوكوس، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، "إن من واجبنا أن نضمن للطفل نوعا من الأمن اللغوي والثقافي للاستعداد للخطوة القادمة في أفضل الظروف".
من جهته، عبر المدير العام للمؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي السيد عزيز كيشوح عن الإرادة التي تحذو المؤسسة لإقامة شراكة دائمة مع المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، بغية إعطاء الطفل، منذ سن مبكرة، الأسس الضرورية "لمساعدته في الحصول على مسار دراسي يتسم بالجودة".
وشكل هذا اليوم الدراسي مناسبة للمتدخلين للتطرق إلى تجربة المؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي، وكذا حول تصور المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية لإدماج اللغة الأمازيغية في التعليم الأولي على المستوى البيداغوجي وعلى مستوى تكوين المدرسين والمدرسات.
يذكر أن مركز البحث الديداكتيكي والبرامج البيداغوجية التابع للمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، نظم أمس الاربعاء بالرباط، لقاء تواصليا لمناقشة موضوع "تدريس اللغة الأمازيغية .. من الإدراج إلى التقويم".
 
أعلى