أفضل رياضي و رياضية في المغرب لسنة 2012

مغربي

::مؤسس الموقع ::
طاقم الإدارة

غير متصل
#1
توج العداء عبد العاطي إيكدير وبطلة رياضة الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة ٬نجاة الكرعة٬ على التوالي أفضل رياضي ورياضية في المغرب لسنة 2012٬


و ذلك من خلال استطلاع الرأي الذي أنجزه القسم الرياضي لوكالة المغرب العربي للأنباء بمساهمة أقسام التحرير الرياضي ل34 جهازا إعلاميا وطنيا من صحافة مكتوبة ومرئية ومسموعة وبعض أجهزة الإعلام الدولية المعتمدة بالمملكة.








وجاء اختيار الصحافة الوطنية لعبد العاطي إيكيدر تتويجا للنتائج التي سجلها سنة 2012 ومن أبرزها فوزه بالميدالية الوحيدة التي نالها المغرب في دورة الألعاب الأولمبية بلندن وكانت برونزية سباق 1500م. وكان إيكدير قد دشن موسمه الرياضي بتتويجه بطلا للعالم بإحرازه الميدالية الذهبية لسباق1500م٬ ضمن النسخة ال14 لبطولة العالم لألعاب القوى داخل القاعة بإسطنبول.

وحل في المركز الثاني٬ الدراج الواعد طارق الشاعوفي٬ الذي كان له الفضل في استمرار رياضة سباق الدراجة الوطنية في التربع للسنة الثالثة على التوالي على عرش ترتيب الدوري الإفريقي للاتحاد الدولي في الفردي. وعاد المركز الثالث لرياضي سنة 2012 ليونس بلهندة ٬ صانع ألعاب المنتخب المغربي ومهاجم نادي مونبليي الفرنسي٬ والذي قاد فريقه للفوز بلقب الدوري الفرنسي الموسم الماضي.

وكان بلهندة قد توج بجائزة أفضل لاعب أفريقي في الدوري الفرنسي لكرة القدم٬ التي تمنحها إذاعة فرنسا الدولية وقناة فرانس 24.

ولدى الإناث كانت نجاة الكرعة مرشحة فوق العادة للظفر بلقب أحسن رياضية لكونها أهدت المغرب باكورة الميداليات الذهبية (رمي القرص) في دورة الألعاب الموازية (البارالمبية) بلندن ٬ قبل أن تضيف ميدالية برونزية وكانت في مسابقة دفع الجلة.

وقد حرصت الصحافة الوطنية على اختيارها أفضل رياضية في السنة مع "التنويه"٬ بعد الإنجاز المتميز الذي حققته في هذه الألعاب بانتزاعها الميدالية الذهبية لمسابقة رمي القرص (إف 40)? بتسجيلها 37ر32م٬ محطمة بالمناسبة الرقم القياسي العالمي.

وكرست العداءة المغربية نجاة الكرعة تألقها على حلبة التنافس بنيلها جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي٬ في نسختها الرابعة٬ التي تمنح سنويا لشخصيات وأسماء رياضية تقديرا لها على نجاحها وإسهاماتها في مختلف الأصناف الرياضية وكانت عن فئة "رياضي حقق نجاحات رياضية في ظل تحديات إنسانية كبيرة.

وعاد المركز الثاني للاعبة كرة المضرب ٬فاطمة الزهراء العلامي٬ أفضل رياضية سنة 2009٬ المتوجة بلقب البطولة الإفريقية في الزوجي (رفقة نادية العلمي) بدكار٬ مناصفة مع لاعبة الغولف مها حديوي التي باتت أول مغربية وعربية تحجز مكانها في الدوري الأوربي للمحترفات.

وحلت ثالثة لاعبة الجيدو٬ غزلان الزواق٬ صاحبة الميدالية الذهبية لوزن أقل من 63 كلغ في البطولة الإفريقية ال33 بأكادير.


وفي مايلي نتائج الاستطلاع:

-- الذكور :
1- عبد العاطي إيكدر (ألعاب القوى)............ 74 نقطة.
2- طارق الشاعوفي (دراجات)................. 33 نقطة
3- يونس بلهندة (كرة القدم) ..................... 22 نقطة
4- المهدي بناني (السيارات) .................... 11 نقط.
5- أمين الشنتوف (ألعاب القوى) ................ 9 نقط.
6- آدم لمحمدي (التزحلق) ....................... 5 نقط.
7- المهدي بنعطية (كرة القدم) ................... 4 نقط.
8- عطاف صفوان (جيدو)......................... 2 نقط.
-- عادل جلول (دراجات) ......................... 2 نقط.
10- ياسين الرحموني (الفروسية) ............... 1 نقطة.

-- الإناث :
1- نجاة الكرعة (ألعاب القوى) .................. 85 نقطة.
2- فاطمة الزهراء العلامي (كرة المضرب)....... 9 نقط.
-- مها حديوي (الغولف) ......................... 9 نقط.
3- غزلان الزواق (جيدو) ....................... 8 نقط
4 - نادية العلمي (كرة المضرب)................ 7 نقط.
5- أسماء النملي (الدراجات)..................... 6 نقط.
6- جيهان سملال (قوارب الكاياك): ............. 5 نقط.
7- مليكة عقاوي (ألعاب القوى) .................. 1 نقطة.
-- رباب عرافي (ألعاب القوى) ...................1 نقطة
 
أعلى