أخبار المغرب - الجرائد المغربية : السبت 20 دجنبر 2014

مغربي

::مؤسس الموقع ::
طاقم الإدارة

غير متصل
#1
أخبار اليوم المغربية

أوردت أن بروكسيل منحت المندوبية العامة للسجون 300 مليون سنتيم لتمويل مشروع"إقامة السلم داخل الوسط السجني" وتعزيز حقوق السجناء حتى تتلاءم مع المعايير الدولية، إذ سيتم تكوين 55 مدير مؤسسة سجنية و200 موظف بالمندوبية العامة لإدارة السجون، على كيفية تسوية النزاعات بين حراس السجن والسجناء ومحاربة العنف وتوحيد معايير الحكامة الجيدة في تدبير المؤسسات السجنية.

ونقلت الجريدة نفسها أن بعض القضاة استعملوا كاميرات هواتفهم خلال الانتخابات الجزئية للودادية الحسنية للقضاة لتجديد المكاتب شهر نونبر الماضي، إذ قاموا بتصوير ورقة التصويت وبعثوا بها إلى المرشحين عبر "الوات ساب" كدليل على أنهم صوتوا لصالح فلان دون آخر.
وعلاقة بظاهرة الاعتداء الجنسي على الأطفال كشف تقرير لمنظمة "اليونيسيف" أن المغرب عرف 11599 حالة اعتداء جنسي على الأطفال ما بين سنة 2007 و2012 وفق ما نشرته "أخبار اليوم".


الصباح

أفادت أن الثانوية التأهيلية المسيرة بمنظقة أولاد غانم جنوب الجديدة لم يتم ربطها بالتيار الكهربائي منذ ثلاث سنوات، وأن تلاميذ المؤسسة التعليمية يؤدون فاتورة كهرباء ثانويتهم، إذ يساهم حوالي 160 تلميذا من نزلاء القسم الداخلي نهاية كل شهر، بخمسين درهما من أجل تسديد فاتورة عداد كهربائي مؤقت تركه مقاول كان مكلفا ببناء الثانوية.
وأضافت الجريدة أن جمعية آباء وأولياء تلاميذ ذات المؤسسة حملت المسؤولية إلى وزارة التربية الوطنية التي لم تقم بأي خطوة لتصحيح الوضع الذي تسبب في ضياع حصص تكوينية مهمة للتلاميذ.
وكتبت نفس الجريدة أن مقاولا استطاع أن ينصب على مجموعة من البنوك وأصحاب شركات بيع مواد البناء ورجال أعمال كانوا شركاء له في بناء شقق راقية بمينة الدار البيضاء، في مبلغ 85 مليارا، بعدما أوهمهم بتحقيق أرباح خيالية من أحد المشاريع الخاصة ببناء 13 عمارة بأحد أهم شوارع البيضاء.
وفي موضوع أخر، أفادت "الصباح" أن مستشارا جماعيا تم اعتقاله من طرف درك أسفي لعلاقته بأفراد عصابة تزود جنوب المملكة بمخدر الشيرا والتي أصابت دركيا من رتبة رقيب أول بطلق ناري. مضيفة أنه تم ضبظ بحوزة المعتقل 900 كيلوغرام من المخدرات وأسلحة نارية.



المساء

أفادت أن المصالح الأمنية بمدينة مكناس اعتقلت منحرفا من ذوي السوابق الإجرامية، على خلفية مهاجمته بسيف منزلا بحي الملاح بالمدينة القديمة ،تواجد به فريق من الفنانين كانوا بصدد تصوير لقطات من أحد الأفلام، ضمنهم الممثل رشيد الوالي إذ أصر على الدخول إلى المنزل للقاء الوالي والتقاط صورة تذكارية معه.
وفي خبر آخر تورد، نفس اليومية أن قائد المقاطعة الرابعة بمدينة المحمدية يواجه تهمة التعذيب داخل مقر المقاطعة، إذ أفاد الضحية أن القائد قام بتصفيده بمساعدة عناصر من القوات المساعدة ومقدمين داخل مقر المقاطعة وقاموا بتعذيبه لما يقارب الساعتين من الزمن لإرغامه على "البصم" على وثيقة لا يعرفها محتواها. وأضافت الجريدة أن الضحية هدد بالإنتحار ما لم يتم إنصافه.
وقالت "المساء" كذلك إن والي جهة فاس بولمان، محمد الدردوري، دشن مركزا رياضيا بتخصصات تطغى عليها فنون القتال وبناء الأجسام بالمدينة لفائدة رجال الأمن. في ذات الصدد قال منير التازي، رئيس مصلحة الشؤون الإجتماعية بولاية أمن فاس في تصريح لـ"المساء" إن الإدارة العامة للأمن الوطني أقدمت في الآونة الأخيرة على إحداث ما يقارب 19 مركزا رياضيا بغرض تمكين أفراد الشرطة وأسرهم، والمتقاعدين وذوي الحقوق من الحفاظ على لياقتهم البدنية.


الأحداث المغربية

تناولت من جهتها مواضيع مهمة، نذكر أبرز عناوينها “جلالة الملكي يأمر بتعليق مهام الوزير محمد أوزين المرتبطة بالموندياليتو”، و”الرميد للاستقلاليين: لديكم برلمانيان هاربان من العدالة”، و”فقهاء وأئمة يجاهدون في أجساد الأطفال”، و”قاتل أفراد أسرته الخمسة بالرحامنة غسل جثثهم بجافيل ليطهرهم من الذنوب!”، و”سيارة مطلقي النار على دركي ضبطت بمنزل مستشار جماعي”.



الأخبار

أوردت أن سلاليين بضواحي مدينة القنيطرة يخوضون اعتصاما مفتوحا أمام مقر القيادة للمطالبة بعزل نوابهم لتفويتهم مساحة أرضية بمساحة 365 هكتارا لمستثمر إسباني في غفلة منهم ودون استشارتهم.
وذكرت "الأخبار" أيضا أن محكمة الاستئناف بمدينة طنجة أصدرت شهر يناير الماضي، حكما قضائيا استئنافيا يقضي بإفراغ سيدة من محل سكني توفيت منذ عشر سنوات. وذلك بتسخير القوة العمومية متم شهر دجنبر الجاري.
وكتبت ذات اليومية أن عناصر الدرك الملكي بمركز واد العبيد تمكنوا من إيقاف شخص يرتدي زيا رسميا لدركي بدرجة مساعد(أجودان) بمنطقة تناننت بإقيلم أزيلال، وذلك بعدما أثار شكوك عناصر الدرك الملكي بحاجز المراقبة لصغر سنه مقارنة برتبته، وكذا اضطراب أقواله وعدم حمله لأية وثيقة تثبت صفته العسكرية.
ونشرت "الأخبار" كذلك أن وفاة جزائري داخل قنصلية بلاده بمدينة وجدة أسفرت عن استنفار مختلف المصالح الأمنية. وأضافت اليومية أن الضحية الذي كان يقيم بطريقة غير شرعية بالمغرب قَصَدَ القنصلية من أجل مطالبة المسؤولين بمساعدته للحصول على العلاج.
 
أعلى